اخبار مصر

وضع حجر أساس المقر الجديد لشركة “الإنتاج الحربي للمشروعات والاستشارات الهندسية”

متابعة..نادية إبراهيم

 

وضع محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي حجر أساس للمقر الجديد لشركة الإنتاج الحربي للمشروعات والاستشارات الهندسية والتوريدات العامة المزمع إنشائه داخل أرض الشركة (مصنع 81 الحربي)، جاء ذلك بحضور عدد من قيادات الوزارة والهيئة القومية للإنتاج الحربي.

أشار الوزير إلى أن إنشاء هذا المقر يأتي في إطار إستراتيجية عمل الوزارة التي تستهدف تعظيم الاستفادة من البنية الأساسية لقطاع الإنتاج الحربي، رفع كفاءتها بشكل مستمر لتعزيز دور الوزارة الحيوي في تنفيذ مختلف المشروعات التنموية بالدولة.

أكد محمد صلاح أن إنشاء هذا المقر الجديد سيمثل إضافة هامة ستنعكس على أعمال شركة الإنتاج الحربي للمشروعات والاستشارات الهندسية والتوريدات العامة والتي تساهم في تنفيذ العديد من المشروعات القومية الحيوية بأعلى كفاءة وجودة في مجالات متعددة مثل (إنشاء الطرق والكباري، تنفيذ المنشآت الطبية والرياضية والتعليمية والإدارية، تبطين الترع، إنشاء المزلقانات، تنفيذ مشروعات شبكات ومحطات تنقية ومعالجة المياه، التوريدات العامة للأجهزة والمواد الخام والأثاث المكتبي)، ذلك في إطار رؤية الدولة لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة.

 

شدد وزير الدولة للإنتاج الحربي على حرص الوزارة على متابعة مستجدات المشروعات التي تقوم بتنفيذها والعمل على إزالة أية معوقات قد تطرأ خلال التنفيذ بأقصى سرعة ممكنة والدفع بالقرارات التي من شأنها جذب المزيد من الاستثمارات وعقد الشراكات الناجحة.

أعرب الوزير أن قطاع الإنشاءات والمشروعات الهندسية والمقاولات من أبرز القطاعات الواعدة في مصر خاصةً في ضوء ما تشهده مصر الآن من إتجاه للبناء والتعمير وإقامة الجمهورية الجديدة.

أسباب إنشاء المقر الجديد للشركة

أوضح ماجد السرتي رئيس مجلس إدارة شركة الإنتاج الحربي للمشروعات والاستشارات الهندسية والتوريدات العامة أن إنشاء المقر الجديد يأتي في ضوء اهتمام الشركة بالتوسع فى حجم أعمالها.

أضاف السرتي أنه تم إنشاء الشركة عام 2016 بهدف المساهمة في تنفيذ المشروعات الإنشائية القومية الكبرى إعتماداً على الإمكانيات التكنولوجية والبشرية المتميزة المتوفرة وذلك فى إطار منظومة تؤمن بتكافؤ الفرص مما يساهم فى دفع عجلة التنمية فى كافة المجالات لتحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصري، ولعبت الشركة منذ نشأتها دوراً أساسياً في تطوير وتنفيذ العديد من المشروعات القومية لتصبح مع مرور الوقت في مصاف الشركات الرائدة ومنافسة لمثيلاتها في جمهورية مصر العربية.

لفت السرتي إلى أن القطاع الخاص شريك أساسي في أعمال الشركة وأن هناك تطلعات كبيرة لدى الشركة لفتح أسواق جديدة للتوسع في مجال المشروعات الهندسية بأفريقيا والوطن العربي.

بدوره صرح محمد عيد بكر المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة، أن المقر الجديد لشركة الإنتاج الحربي للمشروعات والاستشارات الهندسية والتوريدات العامة سيتم إنشائه وفقاً لأحدث الطرز المعمارية وسيتم تزويده بأحدث الوسائل والتطبيقات التكنولوجية بطريقة عصرية متطورة في ضوء رؤية الوزارة للتحديث والتطوير وميكنة العمل بمختلف الجهات التابعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى