أخبار عالمية

غابرييل أتال صاحب ال 34 عاما رئيسا لوزراء فرنسا

قام اليوم الرئيس الفرنسى إمانيويل ماكرون بإختيار حليفه المقرب غابرييل أتال رئيسا للوزراء بدلا من إليزابيث بورن التى قدمت استقالتها بالأمس، اليوم الثلاثاء، فى فترة ولايته الثانية. وهو الأصغر سنا ويتمتع بشعبية كبيرة وذكاء إعلامى سياسي.

وأكد أتال أنه يدرك جيدا سياق مهمته الوظيفية، قائلا: “الكثير من الفرنسيين يشكون فى بلادنا، ويشككون فى أنفسهم أو فى مستقبلنا”. وأفكر بشكل خاص فى الطبقة الوسطى، الذى يستيقظون كل صباح للذهاب إلى عملهم، وفى بعض الأحيان لا يستطيعون تغطية نفقاتهم، ووعد بالعمل على “السيطرة لتغيير مصيرنا وتحرير إمكانات فرنسا“. وفقا لما ذكرته وكالة الأخبار البريطانية.

وتعهد أتال خاصة بعد السخط العام واسع النطاق إزاء إرتفاع تكاليف المعيشة وإصلاح نظام التقاعد المتنازع عليه فى العام الماضى إلى الإضرار بشدة بتصنيفات ماكرون وفرصه فى انتخابات البرلمان الأوروبى ودورة الألعاب الأوليمبية فى باريس هذا الصيف، حيث يتخلف حزبه بشكل سيئ خلف حزب ماريان لوبان اليمينى المتطرف.

وكتب ماكرون على وسائل التواصل الإجتماعى بعد تعيين أتال الحليف الوثيق والوزير السابق والمتحدث الرسمى بإسم الحكومة، ” عزيزى أتال أعلم إننى أستطيع الاعتماد على طاقتك والتزامك بتنفيذ مشروع التنشيط والتجديد الذى أعلنته”.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى