أخبار عالمية

صندوق بيتكوين (ETF) غدا بين الموافقة والرفض

يعتقد المتحمسون للعملات المشفرة إن إطلاق أول صناديق أمريكية متداولة فى البورصة والتى تحتوى على عملة البيتكوين هو أمر محسوم. لكن الموافقة التنظيمية لا تزال غير مضمونة، خاصة فى عالم العملات المشفرة الجامح.

حيث يتبقى أمام هيئة الأوراق المالية والبورصة (SEC) يوم فقط للإعلان عن قرارها بشأن صندوق بيتكوين المتداول فى البورصة (ETF)، حيث يقترب الموعد النهائى غدا، وعلى الرغم من رفض الهيئة التنظيمية لقرارها وتأجيله لسنوات، إلا أن الصناعة متفائلة هذه المرة بالموافقة. حيث ارتفعت الفائدة المفتوحة بشكل مطرد منذ أكتوبر الماضى وقفزت إلى 19.2 مليار دولار أوائل ديسمبر، وهو المستوى الأعلى منذ عامين، وفقا لمنصة كوين غلاس. وتتراوح مابين 17 مليار دولار و 18 مليار دولار، بعد ارتفاعها من 9.5 مليار دولار إلى 14.5 مليار دولار خلال عام 2023. وفقا لما ذكرته وكالة رويترز.

وينعكس التفاؤل بشكل مباشر فى سعر البيتكوين، الذى يصل لمستوى 47000 دولار، حيث يتم تداول بيتكوين بأكثر من 46700 دولار للقطعة الواحدة، وأرتفع لأكثر من 6.3% خلال ال 24 ساعة الماضية.

وقد نشر رئيس هيئة الأوراق المالية والبورصة، غارى جينسلر، على منصة X  للتواصل الإجتماعى ، وكتب” يمكن أن تكون الاستثمارات فى الأصول المشفرة أيضا محفوفة بالمخاطر بشكل إستثنائى وغالبا ما تكون متقلبة”.

ويتوقع إثنان من محللى بلومبرج أيضا الموافقة على الصندوق قبل الموعد النهائى يوم الأربعاء مع احتمال نسبة 90% لصالحه. وتظهر الإحتمالات فى Polymarket، وهى منصة مراهنة تعتمد على العملات المشفرة، احتمالات بنسبة 85% بالمائة لصالح الموافقة على صندوق بيتكوين المتداول فى البورصة بحلول 15 يناير.

وقال رئيس قسم المشتقات المالية فى “بيتفينكس” جاغ كونر، أن حتى بعد الموافقة على صناديق الاستثمار المتداول الفورية “بيتكوين” يمكن أن يتسبب ذلك فى تراجع الأسعار مع جنى المستثمرين الأرباح، حيث تقلب السوق الضمنى فى المال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى