أخبار عربية

بالأرقام.. كشف أخر إحصائيات وبيانات سوق المال الإماراتي

شهدت أسواق المال الإماراتية تباينا ملحوظا أثناء التعاملات المالية خلال يومي الخميس والجمعة، وذلك بالتزامن مع تراجع سهم بنك دبي التجاري.

ووفقا لما ورد، فقد تراجع مؤشر سوق دبي المالي، بينما صعد مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية لأعلى مستوى في 3 أشهر، وسط ترقب من المستثمرين لبيانات التضخم الأمريكية، التي من المعروف دورها في توضيح مسار سياسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في الفترة المقبلة.

وبحسب ما كشفته بيانات أسواق المال الإماراتية، فقد تكبد سوق دبي المالي خسائر قدرها 1.818 مليار درهم، فيما ربح سوق أبوظبي للأوراق المالية 16 مليار درهم، استقطبت بورصتا دبي وأبوظبي سيولة بحجم 2.709 مليار درهم، توزع على 26.499 ألف صفقة.

تراجع سهم بنك دبي التجاري
وتراجع مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 0.29 % إلى مستوى 4117 نقطة، وسط تعاملات بحجم 176.864 مليون سهم بقيمة 324.810 مليون درهم.

يشار إلى أن هذه التطورات تأتي بالتزامن مع انخفاض سهم بنك دبي التجاري 1.75 %، وديوا 0.39 %، وديار للتطوير 0.55 %، وبنك دبي الإسلامي 0.17%.

وبلغت القمية السوقية لأسهم دبي 699.865 مليار درهم بختام تعاملات اليوم، مقابل 701.683 مليار درهم بختام تعاملات يوم الأربعاء الماضي، بخسائر بلغت 1.818 مليار درهم.

في المقابل، ارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0.48 % إلى مستوى 9844 نقطة، وسط تعاملات بحجم 609.316 مليون سهم بقيمة 2.385 مليار درهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى